موسوعة طيوف
أكبر موسوعة الكترونية شاملة

بحث عن الهجرة النبوية

بحث عن الهجرة النبوية، مما لا شك فيه أن جميعنا على علم تام بأن الدعوة التي كان يدعو إليها النبي الكريم محمد عليه أفضل الصلاة والسلام كانت في بداية انتشارها بين الأصدقاء والأقارب أي أنها غير معلنة واستمرت على هذا النحو من الكتمان فترة زمنية وصلت إلى ثلاثة أعوام.

بحث عن الهجرة النبوية

لم يذكر رسولنا أي معلومات عن ما يدعو إليه إلي الأشخاص غير معروفين إليه، وبعد مرور هذه الثلاث أعوام أنزلت آية إلى رسولنا الكريم من عند الله عز وجل المقصود بها هو أن يعلن لجميع من حوله عن الدين الإسلامي والرجوع عن عبادة تلك التماثيل التي لا نفع منها والتوجه لعبادة الله عز وجل وكان ذلك في مكة المكرمة، وبعد أن تم الإعلان عن الإسلام أتخذ نبينا الكريم القرار في الهجرة النبوية.

تعرف على: أفضل الأذكار الصباحية في السنة النبوية

الهجرة النبوية وأسبابها

نبينا الكريم محمد عليه أفضل الصلاة والسلام كان على دراية تامة بأنه سيضطر إلى ترك بلاده والانتقال إلى مكان آخر، ولكن النبي لم ينتظر إلى هذا الوقت العصيب بل أنه سارع في الإنتقال من مكة المكرمة قاصدا الوصول إلى المدينة، من أبرز تلك الأسباب ما يأتي:

بعد أن أمر الله عز وجل نبيه الكريم بأن ينشر دعوته لجميع المشركين الموجودين في مكة المكرمة وحثهم على ترك عبادة تلك التماثيل والأوثان الغير نافعة والتوجه إلى عبادة الله الواحد الأحد عز وجل وقد قام بتلك المحاول بالكثير من الطرق المختلفة ولكن دون جدوى فلم يوافق أيا منهم على الدخول في دين محمد.

وقرر أهل مكة محاربة سيدنا محمد ودعوته التي يسعى لتحقيقها وتعميمها، ومن هنا بدأ التفكير في الهجرة إلى مكان آخر من خلاله يمكن للنبي الكريم أن يقوم بالدعوة مرة أخرى إلى ديننا الحنيف، فكان مقصده هو الذهاب إلى المدينة المنورة.

أما عن المدينة المنورة فهي من قبلت ووافقت على الدخول بالديانة الإسلامية واعتناقها، فقد قاموا بمبايعة رسولنا الكريم محمد صل الله عليه وسلم وكان ذلك في العقبة الأولى، ومن ثم قام رسولنا الكريم بتكون مجموعة أخرى تسافر وتنتشر من أجل نشر الدعوة وكان من ضمن تلك المجموعة مصعب بن عمير وأيضا ابن أم مكتوم رضى الله عنهم.

اقرأ أيضًا: صيغ الدعاء المستجاب من السنة النبوية والقرآن

خطوات الهجرة النبوية

الآن وبعد أن تعرفنا على مجموعة من الأسباب التي جعلت رسولنا الكريم يبدأ بالفعل للتخطيط إلى الهجرة فيمكننا أن نتعرف على أهم الخطوات التي اتبعها سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام في هجرته إلى المدينة المنورة وكانت تلك الخطوات كما يأتي:

  • تحديد وقت في المساء ويكون في وقت متأخر حتى لا يصادف أن يقابل أحد الأشخاص المعادين للدين الإسلامي الذين قد بدأوا بالفعل في مواجهة ومحاربة نبينا الكريم.
  • أتخذ نبينا الكريم الطريق الذي ينتشر به الكثير من العوائق والعقبات حتى لا يفكر أيا من المشركين أن يكون النبي على الصلاة والسلام قد سلك هذا الطريق وكان هذا الطريق ساحلي له إطلالة على البحر الأحمر ذاهبا إلى المدينة المنورة.
  • وبالفعل بحث الكثير من المشركين عن الرسول في الطريق المعتاد الذهاب به للوصول إلى المدينة المنورة ولكنه توجه إلى أقصى الجنوب حتى لا يتمكن أيا منهم الوصول إليه، وحتى تكون على علم فإن المدينة المنورة موجودة في الجانب الشمالي من مكة المكرمة.
  • واستقر النبي في غار ثور والموجود في الجزء الجنوبي الذي سار به نبينا وبقى به ثلاثة أيام متتالية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد