تعرف على مميزات طائرات Drone والمجالات التي تستخدم فيها

طائرات Drone

نجحت طائرات Drone في لفت أنظار العالم إليها حتى أنها أصبحت حديث الساعة وشغلت حيزًا كبيرًا من اهتمام مختلف الفئات والشعوب لمعرفة أهم المواصفات الخاصة بهذا النوع من الطائرات.

وأهم المزايا التي تجعلها تختلف عن غيرها من الطائرات العالمية، ولكل من يهمه الأمر ومعرفة المزيد من المعلومات والأسرار الخاصة عن طائرات Drone فقط عليه متابعتنا في السطور القادمة للإجابة على جميع الأسئلة المتعلقة بها.

ولكل من لا يمتلك الكثير من المعلومات الكافية عن طائرات Drone فإنها تعتبر من نوعية الطائرات التي تعمل بدون طيار.

بل يتم التحكم بها وعملها عن بعد، وتم تسميتها بهذا الاسم استنباطًا من اسم أقدم واحدة من نوعية الطائرات بدون طيار البريطانية “DH.82 Queen Bee” .

والتي بدأت عملها للمرة الأولى في عام 1935، هذا ويتم استخدام طائرات Drone من أجل تدريب الطواقم المضادة للطائرات.

هذا وقد يعتقد الكثير منا خطًأ أن هذه النوعية من الطائرات التي يطلق عليها طائرات Drone أو طائرات بدون طيار تعمل على توجيه نفسها بنفسها لتحديد الهدف.

بل على العكس تحتاج إلى التوجيه البشري لها بصورة مستمرة لإنجاز المهام.

حيث يكون هذا التوجيه البشري من جانب طيار ولكنه لا يتواجد داخل الطائرة ولكن محطة توجيه على الأرض.

تكمن مهمتها في تحديد مسار الطائرة وإحكام السيطرة عليها عن طريق موجات الراديو، أو عن طرق الاتصال اللاسلكي عن طريق القمر الصناعي.

مواصفات طائرات Drone

  • طائرات Drone لديها القدرة على أن تصعد إلى ارتفاع 7 كيلو مترات للتحليق عاليًا.
  • تتمكن من تحمل التحليق لمدة قد تزيد عن 10 ساعات متواصلة.
  • ومع التطور المستمر الذي يشهده عالم الطائرات بدون طيار، أصبحت النسخ الحديثة من طائرات Drone تعمل على أعلى مستوى لإصابة الهدف المطلوب منها.

حيث أنها لجأت إلى استخدام بعض الأجهزة التي تعد مضادة للتهديف، إلى جانب رادار من أجل تقليد الأنظمة الأخرى والشبيهة في الطائرات المأهولة.

  • هناك عدد من طائرات Drone الحديثة تم تصنيعها من الصواريخ القديمة التي تم ازالة الرؤوس الحربية منها.

المجالات التي تستخدم فيها طائرات Drone

هناك العديد من الاستخدامات المذهلة التي يمكن من خلالها استخدام طائرات Drone وتميزها عن غيرها من الطائرات الأخرى، والتي من أبرزها:

  •   الاستطلاع لأماكن الهدف وأماكن الأعداء ومعرفة الوضع بشكل كامل هناك.
  •  المراقبة لحظة بلحظة لمكان العدو وتكوين صورة كاملة عن معالم المكان.

والتي من خلالها يتم إعطاء الفرصة الجيدة لقائد المعركة بتقدير الأمر بشكل جيد من أجل اتخاذ القرار المناسب سواء بالهجوم أو التراجع.

  •  جميع الحروب الإلكترونية الإيجابي منها والسلبي تحتاج إلى طائرات Drone لإتمام هذه الحروب.
  •  إعادة بث محطات الإرسال التي قد توقفت لأي سبب.
  • كما أن لها قدرة كبيرة على معرفة حالة الأرصاد الجوية وحالة الطقس وترقب موعد الأمطار والأعاصير.
  •  يمكن استخدامها في كشف الأهداف وأيضًا يتم التعامل معها في بعض الأحيان على أنها صاروخ موجه انتحاري لتدمير بعض الأهداف الحيوية الخاصة بالأعداء.
  • عدم صدور أي صوت أو ضجيج مسموع للمحركات الخاصة بهذه الطائرة، مما يفيدها في نجاح عملية الاستطلاع وتدمير الإلكترونيات الخاصة بقوات الأعداء.
  •  تتمتع طائرات Drone بميزة هائلة مثلها كطائرات نقل المسافرين الحديثة والكبيرة وهي احتوائها على أجهزة تنبيه خاصة من أجل تفادي جميع الصدمات والعراقيل الموجودة في الجو.

ويعمل هذا النظام من خلال الطيار الآلي وليس البشري الموجود في محطات الانتظار الأرضية.

وذلك لتجنب أي حوادث مفاجئة بشكل غير متوقع قد يفقد الاتصال أو السيطرة من قبل المحطة الأرضية للتحكم عن بعد في الطائرة.


اترك تعليقاً