كن نشيطًا

كن نشيطًا

كن نشيطًا

احصل على مزيد من الطاقة، واشعر بنحو أفضل من أجل زيادة فرص حياة أطول.

يمكنك القيام بأي نشاط بدني منتظم أفضل من عدم القيام بأي نشاط على الإطلاق من أجل رشاقة بدنك وصحتك. ابحث عن طرق جديدة لإضافة النشاط البدني والحد من السلوك المستقر في يومك.

كن نشيطًا

النشاط البدني المنتظم يمكنه:

  • أن يجعلك تحس بشعور جيد.
  • تحسين ثقتك بنفسك.
  • يساعد على منع زيادة الوزن غير الصحية.
  • تقليل مخاطر النمو والمساعدة في التحكم في كل من مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • المساعدة في بناء عظام قوية والعضلات والمفاصل.
  • تعزيز النمو الصحي والتنمية.

كن نشيطًا وفعالًا

يرغب معظمنا في الشعور بأنهم أكثر لياقة وأن لديهم المزيد من الطاقة، ولكننا مشغولون للغاية بمواكبة كل ما يحدث في حياتنا، حيث أن إيجاد وقت للنشاط البدني قد يكون صعباً في بعض الأحيان.

لكن كوننا نشيطين قد يكون أفضل استثمار نقوم به لحياة صحية أطول وأطول بغض النظر عن عمرنا.

كن نشيطًا حتى التغييرات الصغيرة يمكن أن تحدث فرقا إيجابيا لصحتك ورفاهيتك. يمكنك الشعور حرفيًا بأن نفسك سعيدة.

كن نشيطًا في مختلف الأعمار والمراحل

كن نشيطًا من المهم أن تكون نشيطًا في مختلف المراحل العمرية ومراحل حياتك، ولكن عليك أن تتذكر أن الأنشطة التي تقوم بها مناسبة للنمو.

  • الرضع (من الولادة إلى 1 سنة): يجب تشجيع النشاط البدني ، لا سيما اللعب الأرضي الخاضع للإشراف في بيئات آمنة.
  • الأطفال الصغار (من 1 إلى 3 سنوات) والأطفال قبل سن المدرسة (من 3 إلى 5 سنوات): يجب أن يكونوا نشطين بدنيًا يوميًا لمدة ثلاث ساعات على الأقل، ومنتشرين طوال اليوم.
  • الأطفال (من 5 إلى 12 سنة) والمراهقون (13 إلى 17 سنة): يجب أن يقوموا بـ 60 دقيقة على الأقل من النشاط البدني المعتدل إلى القوي كل يوم.
  • يجب عليهم القيام بمجموعة متنوعة من الأنشطة الهوائية والانخراط في مزيد من النشاط للحصول على فوائد إضافية.
  • البالغين (من 18 إلى 64 سنة): يجب أن يقوموا بما بين 2 إلى 5 ساعات من النشاط البدني المعتدل الشدة أو من ساعة ونصف إلى مرتين من النشاط البدني القوي أو مزيج من الاثنين معاً كل أسبوع.
  • الحمل هو الوقت المناسب للتركيز على كونك تتمتعين بصحة جيدة قدر الإمكان لمصلحتك ولمصلحة طفلك الجديد.
  • كبار السن (65 سنة فما فوق): يجب أن يقوموا بـ 30 دقيقة على الأقل من النشاط البدني المعتدل الشدة في معظم الأيام، ويفضل أن يكون جميع الأيام.

كن نشيطًا في المنزل

النشاط البدني اليومي المنتظم هو جزء أساسي من النمو والتطور الصحي ، ووضع الأسس للمستقبل.

من المهم حقًا للأطفال تعلم مهارات التنسيق الأساسية مثل التوازن، القفز، الركض، الركل. هذه المهارات الترفيهية هي أساس جميع أنواع النشاط البدني.

ومع تطور الأطفال لهذه المهارات، فإنهم غالبًا ما يطورون الثقة للمشاركة في الأنشطة الرياضية والجماعية الأخرى، مما يؤدي بدوره إلى بناء المهارات الاجتماعية واللياقة البدنية لهم طوال حياتهم.

ماذا أفعل؟

لمساعدة عائلتك على أن تصبح أكثر نشاطًا وتحسن من صحتك ورفاهيتك، اختر الأنشطة التي تستمتع بها ودمجها في نمط حياتك.

  • خصص وقتًا في التقويم للنشاط البدني، بالطريقة نفسها التي تحدد بها موعدًا عائليًا للواجب المنزلي
  • إيقاف تشغيل التلفزيون والكمبيوتر والذهاب للنزهة كعائلة. فكر في طرق للحفاظ على الدوافع …
  • خذ الكلب، قم بتحدي عداد الخطوات المجاني أو ابحث عن تطبيق هاتف مجاني يقوم تلقائياً بحساب خطواتك.
  • غسل السيارة في المنزل بدلًا من الذهاب إلى غسيل السيارات.
  • خطط من أجل نزهة والتحدث مع أصدقائك وأطفالهم.
  • قم بتنظيم “حافلة مدرسية” للمشي في منطقتك، واطلب من الآباء تناوب الأطفال على المدرسة.
  • إعادة اكتشاف بعض الأنشطة المفضلة من الزمن القديم مثل الحصول على بعض الطباشير ولعب الحجلة، أو الطيران في الحديقة أو الركض في يوم حار
  • بدلا من الوقوف جانبًا، ومشاهدة أطفالك يلعبون الرياضة، والمشي والتحدث. اطلب من الآخرين الانضمام إليك عن طريق الاشتراك في تحدي عداد الخطى.
  • صعود الدرج بدلاً من المصعد.
  • ركن السيارة بعيدًا عن الباب قدر الإمكان في مراكز التسوق.
  • عليك توفير الوقت في العثور على حديقة والحصول على بعض التمارين في هذه العملية
  • النزول من الحافلة بضع محطات في وقت مبكر والمشي إلى المنزل.
  • خطة الأنشطة خلال عطلة المدارس التي تنطوي على النشاط البدني للتعويض عن هذا النقص في الرياضة المنظمة خلال هذا الوقت.
  • فكر في التخييم أو السباحة.

تشكيل “نادي صحة الأسرة” الذي يجتمع مرة واحدة في الأسبوع للقيام بنشاط مثل البولينج وركوب الدراجات والسباحه، والمشي على ضوء القمر أثناء النظر إلى النجوم.

تصميم المنزل

كيف يمكن أن يكون تصميم المنزل له علاقة بأنماط الحياة الصحية؟ حسنا … الكثير.

إذا كنت تقوم ببناء منزل جديد أو تجديده، فكر في مقدار المساحة التي تسمح بها للفناء الخلفي الخاص بك وكيفية استخدامك لتلك المساحة.

إنها فكرة جيدة أن تسمح للأطفال بالتجول واللعب. إذا قمت بزرع حديقة نباتية وبعض أشجار الفاكهة ، سيكون لديك فاكهة وخضار رخيصة.

في المستقبل ومع قليل من التخطيط، ستحصل عائلتك على الكثير من المرح ومشاهدتها تنمو، وتحصل على النشاط البدني من خلال تحضير التربة، إزالة الأعشاب الضارة ، التشذيب الخ.

و كمكافأة إضافية، من الأرجح أن يتناول الأطفال الخضار التي ساعدوا في نموها، ويمكنك اختيار وصفات بسيطة لطهيها معًا.

المصدر


اترك تعليقاً