6 قواعد للحفاظ على معدل السكر الطبيعي في الدم

معدل السكر الطبيعي

معدل السكر الطبيعي، مما لاشك فيه أن الحفاظ على معدل سكر طبيعي في الدم هو أمر غاية في الأهمية خاصةً لمريض السكر مما يجنبه العديد من المضاعفات التي من الممكن أن تحدث في حالة حدوث خلل في هذا القياس سواء بالارتفاع أو الهبوط.

 معدل السكر الطبيعي في الدم وأهمية توازنه

من الضروري الحفاظ على توازن السكري ومعدل السكر الطبيعي في الدم! فأي خلل في التوازن يمكن أن يسبب مضاعفات مختلفة في القلب، الكلى، المخ، الأوعية الدموية، العينين وحتى بتر الأطراف والموت في الحالات الخطيرة.

ويعد الغذاء أحد العناصر الأساسية في وضع خطة علاجية مناسبة لمريض السكري خاصة وأن السكر موجود بدرجات متفاوتة في جميع المواد الغذائية تقريبا التي نأكلها، وهو ما أرشدت إليه العديد من الأبحاث والدراسات الخاصة بمرض السكري، أن الحفاظ على مستويات سكر سليمة في النهار والليل مع رقابة على ضغط الدم ومستوى الدهون والوزن الصحي وأسلوب حياة صحي يقلل من مضاعفات السكري ويضمن حياة أفضل.

قواعد هامة للحفاظ على معدل السكر الطبيعي في الدم

1- اتباع نظام غذائي صحي متوازن، يتم وضعه بواسطة طبيب وذلك للحصول على القدر المناسب من جميع العناصر الغذائية مثل الكربوهيدرات – البروتينات – الدهون – الخضروات والتي يحتاجها الجسم بعكس الأنظمة الغذائية الصارمة التي تعتمد على التجويع والحرمان والتي يجب لمريض السكر الابتعاد عنها تمامًا.

ويكون ذلك من خلال المتابعة بشكل دائم مع استشاري تغذية للتوصية بالنظام الغذائي المناسب في كل مرحلة من مراحل المرض وكذلك تنظيم جرعات الأنسولين مع مستوى السكر في الدم وذلك لتجنب أي مضاعفات للارتفاع أو الهبوط المفاجئ لمستوى السكر.

2- المواظبة على أداء بعض التمارين الرياضية مثل المشي السريع أو الركض كما يمكن للمريض استخدام المعدات الرياضية في التدريب ولكن أولًا يجب استشارة الطبيب والحصول على إذن مباشر منه بممارسة الرياضة مع القيام بالفحوصات اللازمة للتأكد من لياقة مريض السكر لممارسة الألعاب الرياضية.

3- قياس السكر بشكل منتظم يعمل على ضبط معدل السكر بالدم وتجعل مريض السكر منتبه دائمًا لحالته الصحية ووضع خطة يومية مناسبة للطعام والرياضة بناءً على قياس السكر في الدم، وكذلك تناول الدواء اللازم في حالة إذا ما استدعى الأمر.

4- المواظبة على إجراء الفحوصات الطبية بصورة منتظمة كل 3 شهور مثل قياس ضغط الدم وتعد القراءة المثالية لمرضى السكر هي 130/80 وكذلك قياس مستوى الدهون الثلاثية في الدم وذلك للحفاظ على توازن نسبة السكر في الدم والتي تتأثر بشكل كبير بهما مما يعمل على حدوث مضاعفات للمرض، وأخيرًا تحليل الهيموجلوبين في المختبر والذي يمكن من خلاله قراءة مستوى السكر في الدم بصورة أكثر دقة مما يساعد على استخدام العلاج المناسب، أو التوقف عن تناول علاج في المرحلة التالية، وتعد القياسات المناسبة التي تعني أن مريض السكر في حالة متوازنة كالتالي:

– مستوى الهيموجلوبين 7% تقريباً.

– مستوى السكر خلال الصيام بين 100-120.

– مستوى السكر بعد ساعتين تقريباً من تناول الوجبة 140.

5- عدم الإهمال في تناول العلاج واللجوء إلى الطبيب فور اكتشاف المرض يقلل بنسبة كبيرة من احتمالات حدوث مضاعفات للقلب والأوعية الدموية على المدى الطويل، ويعد الأنسولين أحد العقاقير الطبية الهامة التي تعمل على توازن السكر داخل الدم، وهو ما أرشدت إليه العديد من الأبحاث والدراسات الطبية مما يعمل على الوقاية من مضاعفات مرض السكري

6- يجب على مريض السكري التخلص من الوزن الزائد، وذلك عن طريق اتباع أسلوب حياة صحي يعتمد على الطعام الصحي المتوازن وممارسة الرياضة كما أشرنا في السابق، وذلك للحصول على قياس سكر متوازن في الدم.

معدل السكر الطبيعي عند الأطفال

أقل من 5 سنوات

يتراوح معدل سكر الدم الطبيعي بين الأطفال حديثي الولادة من عمر 5 سنوات إلى 100 مجم / ديسيلتر.

يجب أن يكون سكر الدم الصائم بالقرب من 100 مجم / ديسيلتر. يجب أن تكون السكريات في الدم بعد تناول وجبات الطعام وقبل الذهاب إلى الفراش قريبة إلى حد ما من 200 مجم / ديسيلتر.

إذا كانت أقل من 150 مجم / ديسيلتر قبل موعد النوم.

فيجب الاتصال بالطبيب، والذي قد يوصي بتناول وجبة خفيفة قبل النوم، عمل الاختبار قبل الذهاب إلى السرير.

من 5 – 11 سنة

بالنسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-11 ، مستويات الجلوكوز في الدم العادية هي 70 إلى 150 مجم / ديسيلتر.

يجب أن يكون سكر الدم الصائم قريباً من الطرف الأدنى لمستوى السكر الطبيعي. يجب أن يكون السكر في الدم بعد وجبات الطعام وقبل النوم بالقرب من الطرف العلوي.

مستوى الجلوكوز أقل من 120 مجم / ديسيلتر خلال الليل يدعو إلى حاجته للعناية الطبية.

سن 12 فما فوق

بالنسبة للأطفال الذين يبلغون من العمر 12 عامًا أو أكثر، فإن مستويات السكر الطبيعية في الدم مماثلة لمستويات البالغين.

يوصي الأطباء بتناول وجبة خفيفة قبل النوم إذا كان مستوى جلوكوز دم طفلك أقل من 100 ميلليجرام / ديسيلتر قبل النوم.

المصدر

1

2