Take a fresh look at your lifestyle.
الموز وفوائدة

الموز وفوائدة

الموز وفوائدة هو واحد من أنواع الفاكهة الأكثر انتشارا حول العالم، بالإضافة إلى أنه أقدم أنواع الفاكهة المنتمية إلى النباتات من النوع العشبي، كما أنه ظهر وأثبت أن له مجموعة كبيرة من الفوائد العائدة على صحة الإنسان المتناول له وذلك يرجع إلى احتوائه على الكثير من الفيتامينات والكثير من المعادن التي يكون جسم الإنسان بحاجة إليها بشكل يومي.

بعض الأشخاص يقومون بتناوله على وضعه الطازج ومجموعة أخرى تفضل أن تقوم بتناوله على شكل عصير وفي بعض الأحيان يضيفون إليه القليل من الحليب، وهو من أكثر أنواع الفاكهة التي يوجد عليها إقبال شديد بسبب كثرة انتشاره وسهولة تناوله، فهو ذات شكل طويل به اعوجاج صغير من المنتصف من الخارج القشرة ذات لون أصفر ممزوج ببعض الرتوش البنية اللون أو السوداء، أما من الداخل فهو ذو لون أبيض.

الموز وفوائدة

ملئ بالبوتاسيوم

يحتوي هذا النوع من الفاكهة على كمية كبيرة من البوتاسيوم بالإضافة إلى مجموعة من البروتينات المختلفة والألياف الهامة جدا في عملية الهضم وتسهيلها وتسهيل مشكلة الإمساك، كما أن البوتاسيوم الموجود به قد أثبت قدرته على المحافظة على كمية المياه الموجودة في داخل الجسم وإبقائها على المستوى الذي لا بد أن تكون عليه.

كما أنه يعمل على تدعيم عضلات الإنسان وإعطائها القدرة اللازمة على الإنقباض، كما أنه له تأثير إيجابي على الأعصاب وتحسين حالات الإستجابة الخاصة بها، ولا يمكن أن ننسى ذكر تأثيره الفعال على تقوية القلب وتحسين النبض، ولديه قدرة على السيطرة على الصوديوم الموجود في الجسم والذي يكون له تأثير على ضغط الدم لدى الإنسان.

الكثير من الأشخاص مع التقدم في العمر تزداد نسبة إصابتهم بتكوين الحصاوي التي تصيب الكلى، ولذلك وحتى تحصل على جميع هذه الفوائد فعليك الحرص على تناول كمية لا بأس بها من الموز لاحتوائه على هذه النسبة الهائلة من البوتاسيوم.

تعرف على: ماهى فوائد الجنزبيل

مقالات ذات صلة بالمقال الحالي

غني بمضادات الأكسدة

هذا النوع من الفاكهة يحتوي على كم هائل من مضادات الأكسدة التي يكون من ضمنها دوبامين، وبلا شك أن تلك المضادات التي يحتويها الموز تحافظ على سلامة القلب من أي إصابات خطيرة، بالإضافة إلى حماية الإنسان من أن يصاب ببعض المشكلات المرضية التنكسية.

البعض لديه اعتقاد بأن تلك المادة المضادة للأكسدة الموجودة في الموز والتي قمنا بذكرها فيما سبق تتخطى الحاجز الدموي الموجود بالدماغ ولكنه من الاعتقادات الخاطئة الأكثر انتشارا.

اقرأ أيضًا: الفجل وفوائده للحامل

يحتوي على الألياف والبوتاسيوم

إذا كنت من ضمن الأشخاص الذين يعانون من مشكلة الإمساك أو كنت تعاني من مشكلة الإسهال فعليك المواظبة والمداومة على تناول الموز فهو من أكثر أنواع الفاكهة إحتواءًا على مجموعة كبيرة من الألياف التي لها القدرة على التخلص من تلك المشكلات بسبب قدرتها على الذوبان بسهولة.

هذا النوع من الألياف هو يمثل مجموعة من الكربوهيدرات ولكن الجسم لا يفككها إلى ما هو أقل منها حجما، ومنها إلى عدم القدرة على هضمها التام، فإذا كنت تعاني من مشكلة الإمساك فإن هذه الألياف تعمل على تضاعف كمية البراز الموجودة بالجسم ومن ثم انتقالها إلى الأمعاء.

أما عن الأشخاص الذين تكمن معاناتهم في مشكلة الإسهال ما بين النوع المتوسط إلى النوع الخفيف فإن هذا النوع من الألياف يعطي الجسم القدرة على أن يقوم بامتصاص أكبر كمية ممكنة من الماء الزائدة المؤدية لمشكلة الإسهال، أما عن الأشخاص أصحاب مشكلة الإسهال فيكون نظامهم الغذائي يضم الموز والقليل من عصير التفاح، أرز وأخيرا مجموعة من الخبز المحمص سابقا.