حركات الجسد في علم النفس

عادةً يظهر الإنسان ما يخفيه من أفكار داخلية من خلال حركات الجسد والتي تسمى عند علماء النفس بالإيحاءات الجسدية أو الإيماءات والتي تدل على الحالة النفسية له ولا يمكن السيطرة عليها لأنها حركات لا إرادية، وقد نجد أشخاص أخرون قادرون على إخفاء تلك الحركات من خلال إدراكها والسيطرة عليها وعدم ظهورها مجدداً، ولكن هؤلاء الأشخاص لديهم دراية بلغة الجسد عند الإنسان.

حركات الجسد لها معان نفسية

حركات الجسد لها دلالات معروفة والتي تعد لغة التواصل بين الشخص والآخرين من خلال حركات الجسد اللاإرادية، حيث تعد دلالات مرئية لما يخفيه الإنسان من مشاعر داخلية وأحاسيس، فعلم حركات الجسد أو ( لغة الجسد) هو علم له فوائد كثيرة للذين اتقنوا دراسة هذا العلم، فمن خلال هذه الدراسة يستطيع الدارس فهم حركات جسد الآخرين أثناء الحديث معهم وتسمح له بتفسير الحالة النفسية له بناءً على قواعد وأسس يستطيع الإنسان من خلالها في حال إخفاء ذاك الشخص مشاعره أو عدم البوح له في الحديث، مثل:

  • رفع الرأس أثناء المشي

تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس.

  • ضيق بؤبؤ العين

تشير على الحزن والتعاسة.

  • اتساع بؤبؤ العين

تدل على الفرح والسعادة.

  • تشبيك الذراعين وقلة حركة العين

تدل على الشعور بالملل من الحديث الذي أمامه.

  • رفع النظارة وحك أسفل العين

يدل على الخداع والمكر وإخفاء ما بداخله من نفاق ومراوغة.

  • التراجع إلى الخلف

يدل على الشعور بالصدمة أو ينتظر رد فعل ما قاله.

  • حك النأأنف أو لمسها

هذه الحركة كثيراً ما يفعلها الأشخاص الذي ن يشعرون بالندم والخجل من موقف ما.

أقسام حركات الجسد

قسم علماء النفس إلى عدة أقسام وهي كالآتي:

  • حركات منذ الطفولة

هذه الحركات تبدأ من الإنسان منذ طفولته، وقد نجد هذه الحركات مشتركة مع سائر البشر من خلال الانتماءات اللغوية.

  • حركات يكتشفها الإنسان

يجد الإنسان نفسه يقوم بحركات جسدية ويريد التخلي عنها أو تجنبها حتى لا تسيطر عليه.

  • حركات يكتسبها الإنسان

هي حركات يكتسبها من خلال البيئة المحيطة به ومن حوله.

مقالات ذات صلة بالمقال الحالي
  • حركات تدريبية

هي حركات يتعلمها الإنسان عن وعي ومعرفة ومن الممكن أن يتعلمها ويعلمها لشخص أخر وقد تكون ظاهرة للبيئة المحيطة.

حركات الجسد عند الرجال

تظهر حركات الجسد عند الرجال عن طريق طبيعته البشرية، لهذا تجد له عدد قليل من الحركات الجسدية مثل الإيماءات أو الإشارات بمقارنتها بالمرأة، ومن هذا الأمر من الممكن الكشف عن شخصيته وحالته النفسية والتي يتجنب ظهورها أم الناس، والتي تشمل الآتي:

  • الأذرع المتشابكة

الشعور بالضيق من الشخص الذي أمامه.

  • إشارة الأصابع لشخص

تدل على التهديد والاستعداد للاعتداء الجسدي.

يدل على الإعجاب الشديد بها، وعند كثرة النظر إليها يحاول أن يجذبها إليه.

  • تركيز النظر في حوار ما

يدل على القة بالنفس والاهتمام بالحديث.

  • وضع الرجل يده في جيبه مع انحناء الرأس

يدل على الاكتئاب وأنه غير مهتم بالحديث.

  • فرك جبهة الرأس

يدل على أن هذا الرجل متعباً ومرهق نفسياً وجسدياً بشكل كبير.

  • رفع درجات الصوت

عندما يتكلم بصوت عالٍ فهذا يدل على جذب انتباه الأخرين، وخاصةً إذا كانت بين الحاضرين امرأة.

حركات الجسد عند المرأة

تختلف المرأة تماماً في حركات الجسد عند الرجل فهي تميل إلى فعل حركات كثيرة تخفي وراءها مشاعر كثيرة ممزوجة بين الضيق والفرح، ومن الممكن في بعض الأوقات تفضحها عينيها أو حركات جسدها، مثل:

  • الضغط على الشفتين عند الإعجاب بشخص ما.
  • لمس السيدة شعرها عند الحديث مع حبيبها.
  • احمرار الوجه عند التقاءها بمن تعشقه.
  • رفع الحاجب وابتسامة خفيفة تدل على الموافقة على الحديث.
  • العبث بأكواب العصير الذي أمامها فهي تحاول جذب رجل الذي أمامها.

نصائح لمحاولة تغيير حركات الجسد العصبية

إذا كنت من الأشخاص الذين يشعروا بارتباك وخاصةً عند حضور مقابلة للعمل، فيجب ألا تفعل هذه الحركات حتى لا يفهم أحدً إنك مرتبك وخائف، ولكن اظهر لهم بأنك واثق من نفسك تماماً من خلال الآتي:

  • تجنب تشابك أصابع اليد مع بعضها.
  • اجلس مسترخي على الكرسي، وقم بوضع يديك على الكرسي.
  • ارفع رأسك بشكل متناسب حتى تشعر من أمامك إنك واثق من نفسك ومن شخصيتك.
  • الابتسامة أثناء الحديث يساهم في منح ثقتك بنفسك.

اقرأ أيضًا: لغة الجسد في علم النفس

المصدر

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد