موسوعة طيوف
أكبر موسوعة الكترونية شاملة

مفهوم علم النفس المعرفي ومجالاته

علم النفس المعرفي هو ذلك المجال الذي يتناول الطريقة والكيفية التي يتمكن من خلالها الإنسان أن يكتسب معلومات متواجدة في البيئة المحيطة به من خلال اتباع الطرق العلمية، ومن ثم العمل على تحويل المعلومات التي يمتلكها إلى نوع من المعرفة المفيدة والعلم الذي يمكن أن يستخدمه في تغيير حياته وطريقة معيشته وتقويم السلوكيات التي تحتاج إلى تعديل وتقويم.

ومن الجدير بالإشارة أن علم النفس المعرفي يحيط بالكثير من التخصصات في العمليات النفسية المتعددة والمختلفة ومنها العلم العصب وأيضا علم الانتباه  وكذلك يهتم بالإحساس والتذكر مع الإدراك وكذلك الانفعالات المختلفة وطريقة التطور الذهني والكثير من العمليات الآخرى التي ترتبط بعقل الإنسان وطريقة تفكيره وكيفية تأثيرها على نموه الفكري.

تعريف علم النفس المعرفي

هناك العديد من التعريفات لعمل النفس المعرفي ونذكر لكم منها تعريفين لاثنين من أشهر العلماء.

ذكر نيسر أن تعريف علم النفس المعرفي

هو كافة الطريق والعمليات التي يستخدمها الإنسان لكي ينقل ما يكتسبه من منقولات حسية ومن معلومات إلى المخ لكي يتم معالجتها عن طريق تفسيرها وتحويلها إلى صورة أكثر اختصارا ومن ثم تخزينها لكي يسهل استرجاعها في وقت لاحق والاستفادة منها عند الاحتياج إليها

ويتميز هذا التعريف بأنه يوضح الآلية التي يعمل بها علم النفس المعرفي والتي تعتمد على أداء كافة العمليات العقلية للإنسان نتيجة تلقيه المعلومات المختلفة  ثم البدء في معالجتها وتخزينها لحين استرجاعها ومن ثم الاستفادة منها في توجيه النشاط البشرى.

أما تعريف العالم ريد فقد ذكر أن علم النفس المعرفي هو

ذلك العلم المختص بمعالجة المعلومات، ولقد أثبتت الدراسات التي تم إجرائها في علم النفس المعرفي مدى التطور الواسع والانتشار الكبير له، ومن أهم تلك الدراسات وأبرزها والتي انتشرت التطبيقات الخاصة بها في مختلف العلوم وأثبتت أهميتها هي الدراسات التي تمت في العلوم النفسية وأيضا التربوية وشملت أساليب التدريس المناسبة في تلك العلوم والمناهج التي توضع  والصحة النفسية للفرد وأيضا الفروق الفردية بين الأشخاص.

ما هي مجالات علم النفس المعرفي؟

يتضمن علم النفس المعرفي الكثير من المجالات التي تشمل النظريات المختلفة والأساليب المتنوعة وما يرتبط بها من أساليب وطرق تستخدم في عمليات التحليل الدقيق والتفسير السليم لما للإنسان من ظواهر عقلية ولقد م وضع تلك النظريات من خلال الاعتماد على دراسة أكثر من اثني عشر مجالا من أهم مجالات البحث العلمي، ومن تلك المجالات نذكر لكم:

الإدراك

هو واحدا من الموضوعات الهامة في علم النفس لأنه يركز على المنبهات الحسية في الإنسان ويكشف عنها ومن ثم يقوم بتفسيرها.

علوم الدماغ

هناك ارتباط بين كلا من العلماء المختصين بدراسة المخ والأعصاب وبين علماء النفس وخاصة علم النفس المعرفي، حيث أن كل جهة من تلك الدراسات لهؤلاء العلماء ترتبط بالأخرى لكي تتمكن من تفسير بعض الظواهر والملاحظات الخاصة بنتائج الدراسة.

معرفة النمط

على الرغم من أن الإنسان يشعر أن حياته وما يحدث بها من أحداث ومجريات مختلفة ما هي إلا أجزاء منفصلة عن بعضها البعض إلا أن الدراسات أثبتت عكس ذلك وأثبتت أن كل ما يحدث في حياة الشخص هي مجموعة من المنبهات الحسية وأيضا البيئية التي تتميز بالتكامل مع بعضها البعض ما هي إلا نمطا واحدا يتميز بالتناسق.

الذاكرة

هي عبارة عن مجموعة من بعض العمليات التي تربط بالجزء العقلي للإنسان والتي من خلالها يمكنه أن يحفظ بها ويخزن ما يكتسبه من معلومات خارجية في مختلف المجالات والاستفادة منها مرة أخرى في وقت الحاجة من خلال استرجاعها، وعلى الرغم من الوظائف العديدة للإنسان إلا أنه يحتاج إلى جزئين هامين لكي يتمكن من أداء تلك الوظائف وهذين الجزئين هما الذاكرة والإدراك، وللتوضيح أكثر فإن الإنسان عن تلقيه أي معلومة جديدة من خلال إجراء حوار ما فإن تلك المعلومة تنتقل بشكل تلقائي الى الذاكرة المؤقتة وهي ما تعرف بالذاكرة القصيرة ومن ثم تنقل تلك المعلومات إلى ما تعرف بالذاكرة الدائمة أو الذاكرة طويلة المدى.

اللغة

اللغة هي أحد الفروع الهامة لعلم النفس المعرفي وهي تعتمد على أسماء وحروف وأصوات مختلفة فعند حدوث تواصل بين الإنسان وبين الآخرين فإنه يستعين بقاموسه الخاصة ليتمكن إيضاح ما يمتلك من معلومات.

انظر أيضًا: ما هو مفهوم علم النفس المعرفي

المصدر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد