مرحبا بك عزيزي الزائر فى موسوعة طيوف

هل الشعير يسبب العقم وما هي اهم العناصر الغذائية به

الشعير هو عبارة عن حبوب ذات نكهة غنية واتساق يشبه المعكرونة ، كما هو الحال مع معظم الحبوب ، إنه يأتي في موسم الخريف ، يمكن أن تؤكل حبوب الشعير في أشكال مختلفة ، فيمكن تناولها في صورة رقائق الشعير في العصيدة ، الشعير المقشور أو الشعير اللؤلؤي في الحساء واليخنة ، ويعتبر الشعير من أكثر الحبوب الغنية بالألياف الغذائية .

يعد الشعير اللؤلؤي من أكثر الأشكال المكررة من الشعير ولكنه أقل من حيث القيمة الغذائية ، بينما يعد الشعير المقشور هو الأكثر ثراء من حيث القيمة الغذائية ، لكنه يستغرق وقت أطول في الطهي ، كما يصعب هضمه نظرا لكثرة الألياف الغذائية الموجودة فيه .

تعتبر براعم الشعير من أكثر الأنواع ثراء من حيث الفيتامينات والمعادن ، نظرا لعملية انتشارها في النباتات الصغيرة ، كما يعد ماء الشعير الطبيعي مصدر غني بالعناصر الغذائية ، حيث يساعد على التخلص من السموم عن طريق البول ، ويهدئ التهاب المسالك البولية ويدعم الجهاز الهضمي ويخفض نسبة السكر والكوليسترول في الدم .

هل الشعير يسبب العقم

لا ، لا يسبب الشعير العقم ، بل إنه مفيد جدا لخصوبة الرجال والنساء ، فهو يساعد على إزالة الصديد من مجرى البول الذي قد يكون سبب في ضعف خصوبة الرجال ، وبالتالي يساعد على تقوية الحيوانات المنوية وتجنب لزوجتها مما يزيد الخصوبة وفرص الحمل .

الشعير غني بالعناصر الغذائية المختلفة والفيتامينات والمعادن المدعمة لصحة الجسم عموما وصحة الحيوان المنوي لدى الرجال والبويضات لدى النساء ، والتي نقدمها لكم خلال هذا الموضوع .

هل الشعير يسبب العقم
هل الشعير يسبب العقم

اقرأ ايضا

درجات و شكل دوالي الخصية بالصور وهل تسبب العقم ؟

العناصر الغذائية في الشعير

– فيتامين ب1

يعرف فيتامين ب أيضا بالثيامين والذي يساعد على انتاج الطاقة عبر تكسير السكريات والكربوهيدرات ، ويعد هذا الأمر مهما لصحة الخلايا ، والتي قد تؤثر أيضا على صحة وطاقة الحيوانات المنوية وخلايا البويضات. يساعد الثيامين الجسم أيضًا على الاستفادة من البروتين وهو ضروري لعمل الدماغ .

يساعد فيتامين ب1 أيضا على تحويل النشا والسكر إلى طاقة قابلة للاستخدام والتي يحتاجها الجسم ، كما يلعب دورا مهما في النقل العصبي ، وهم مهم لدعم الطاقة خلال فترة الحمل .

– فيتامين ب9

يعرف فيتامين ب9 باسم حمض الفوليك أو الفولاسين ، وعن طريق الخطأ يتناول الكثير من الأشخاص حمض الفوليك ، وهو نسخة اصطناعية منه وغير موصى به نظرا لاحتمالية التسمم .

حمض الفوليك ضروري لنمو وتطور الإنسان لأنه يحفز على وظائف الأعصاب والدماغ الطبيعية. يشارك في إنشاء الحمض النووي وكذلك بناء البروتينات ، والعديد من الوظائف الهامة الأخرى بما في ذلك النمو السليم للنخاع الشوكي لطفلك.

خلال فترة الحمل ، يدعم حمض الفوليك أيضًا نمو المشيمة ويساعد على منع عدة أنواع من العيوب الخلقية ، خاصة تلك التي تصيب الدماغ والعمود الفقري. حمض الفوليك هو أحد العناصر الغذائية المهمة للصحة العامة والخصوبة.

– النحاس

النحاس أساسي للصحة العامة ويشارك في العديد من العمليات في الجسم. لا يمكن أن ينتجه الجسم وبالتالي يجب استهلاكه من خلال الطعام.

بتناول النحاس إلى جانب الحديد ، فإنه يمكّن الجسم من تكوين خلايا الدم الحمراء ، التي تحمل الأكسجين حول الجسم وكذلك يساعد على التئام الجروح. كما يساعد النحاس في الحفاظ على صحة العظام والأوعية الدموية والأعصاب والوظيفة المناعية ، ويساهم في امتصاص الحديد.

لكن يمكن أن يكون لاستهلاك النحاس كثيرًا جدًا أو قليلًا تأثيرًا كبيرًا على الخصوبة ، خاصة بالنسبة للرجال. يمكن أن تتأثر صحة الحيوانات المنوية بدرجة كبيرة بعدم توازن النحاس.

الكروم

يعمل مع الأنسولين في الجسم لاستقلاب الكربوهيدرات.

– الفسفور

يلعب الفسفور دورا مهما في كيفية استهلاك الجسم للكربوهيدرات والدهون ، وهو ضروري أيضا لنمو الخلايا والأنسجة وإصلاحها ، وينصح بتوفيره في النظام الغذائي للأطفال ليساعد في عملية نموهم وتطورهم .

– المغنسيوم

يدعم المغنسيوم صحة المناعة ويساعد في الحفاظ على قوة العظام ، كما أنه مفيد للتوتر ، ويساعد مع فيتامين ب6 على تحفيز النوم وتخفيف أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية .

يعتمد إنتاج فيتامين (د) أيضًا على المغنيسيوم ، كما يعاني الكثير من الأشخاص الذين يعانون من نقص في فيتامين (د) من نقص المغنيسيوم. لذلك قبل أخذ مكملات فيتامين (د) يوصى بزيادة تناول المغنيسيوم ، مع زيادة التعرض للشمس ، ثم إعادة اختبار مستويات فيتامين (د) بعد 4 أسابيع.

– المنغنيز

المنغنيز هو معدن طبيعي يحدث يساعد في تكوين النسيج الضام ، العظام ، عوامل تخثر الدم ، والهرمونات الجنسية. إنه مضاد للأكسدة قوي يحيد الجزيئات الضارة للجذور الحرة. يلعب دوراً في استقلاب الدهون والكربوهيدرات وامتصاص الكالسيوم وتنظيم سكر الدم.

السيلينيوم

السيلينيوم هو أحد مكونات إنزيمات مضادات الأكسدة ، ويستخدمه الجسم أيضًا للمساعدة في دعم صحة الغدة الدرقية – وخاصةً تحويل هرمونات الغدة الدرقية من واحدة إلى أخرى. تعتبر صحة الغدة الدرقية أساسية لصحتك العامة والخصوبة والحمل المستقبلي.