Take a fresh look at your lifestyle.

دونالد ترامب

دونالد ترامب هو أحد أشهر رجال الأعمال الأمريكان والأكثر ثراءًا، وهو أيضًا شخصية تليفزيونية ومؤلف أمريكي، ويشغل حاليًا منصب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية رقم 45.

  • بدايات دونالد ترامب

ولد ترامب فى 14 يونيو 1946 بمدينة نيويورك وبدأ رحلته التعليمية في مدرسة كيوفورست هل، ثم بعدها أرسله والده للإلتحاق بالأكاديمية العسكرية في نيويورك وكرس كامل طاقته للخدمة والعمل فيها. كما مارس بعض الرياضات مثل كرة القدم والاسكواش والبيسبول ونال العديد من الجوائز في تلك الرياضات، كما حصل على جائزة أفضل مدرب وتم ترقيته إلى كابتن في المدرسة العسكرية التي تخرج فيها عام 1964.

التحق بعد ذلك بجامعة فوردهام لمدة عامين ثم انتقل إلى كلية وارتون بجامعة بنسلفانيا لدراسة الإقتصاد والعلوم المالية وحصل على درجة البكالوريوس في عام 1968. وبعد ذلك شارك والده، الذي كان يعد أحد أكبر الأثرياء وملاك العقارات في مدينة نيويورك، في شركتة العقارية.

  • حياته الشخصية

وبالحديث عن حياته الشخصية، فقد تزوج ترامب ثلاث مرات كانت أولها في عام 1977 من إيفانا زيلكوفا وأنجب منها ثلاثة أطفال، ثم انفصل عنها في 1992، ثم تزوج مرة أخري في 1993 من مارلا مابلز وأنجب منها طفل واحد ثم انفصل عنها هي الأخري. وفي 2005 تزوج من زوجته الأخيرة ميلانيا كناوس، ورزق منها بطفلٍ واحد.

  • حياته المهنية

أما عن الجزء الخاص بحياته العملية، فقد كان ترامب رجل أعمال بارع جداً، فائق الذكاء حيث إستطاع بناء العديد من المشاريع والشركات والمنتجعات الترفيهية التي تحتوي على الكازينوهات والفنادق وملاعب كرة القدم وبعض المشاريع الأخرى. توسعت مشاريعه وانتشرت في جميع أنحاء العالم وتزايدت أرباحها إلي أن جاوزت المليارات من الدولارات.

بدأت حياته المهنية فى شركة والده وكان طالبًا حينها، قام بالتركيز على الطبقة المتوسطة مقتديًا بأبيه، وكانت أولى مشاريعه هى تنشيط المجمع السكنى سويفن فيلج، الذي استطاع أن يجني من وراءه أرباح تقدر بقيمة 6 مليون دولار.

كان ترامب مهتمًا بالتجارة والإقتصاد إلي حدٍ كبير حتى عام 1971 قام بنقل مقر إقامته إلى مانهاتن، وذلك لزيادة الفرص الاقتصادية والمشاريع في هذه المدينة عن غيرها. واستطاع فيها تحقيق أرباح عالية وبناء مشاريع ضخمة جذبت له الكثير من النجاح الاقتصادى.

فى عام 1989 قام بإنشاء شركة للنقل الجوى، حيث قام بشراء أسطول كبير من طائرات بوينغ. ولكن تعرضت شركته لحادثة مؤلمة، حيث تحطمت طائرة هليكوبتر كان على متنها ثلاثة من المدراء التنفيذيين لكازينو ترامب. وقد أدت قراراته التجارية العشوائية والغير مدروسة إلى حدوث مشاكل كبيرة و خسارات فادحة مما أثر ذلك على حياته الإقتصادية فأصبح غير قادر على سداد ديونه ذلك الأمر الذي دفعه إلي الإفلاس.

  • انخراطه في السياسة

بدأ ترامب بالانخراط فى الحياة السياسية فى الفترة من 2010 إلي 2012 عندما أعلن رغبته الصريحة فى الترشح للرئاسة. وفى عام 2013 أظهر تأييده الشديد لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الانتخابات الإسرائيلية.

وفى يونيو 2015، أعلن ترامب ترشحه رسميًا لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية وقام بالحديث خلال خطابه عن العديد من القضايا التى تشغل الرأى العام مثل الهجرة الغير شرعية، وعن الإقتصاد والبطالة وقلة فرص العمل، بالإضافة إلي الدين العام الأمريكى وقضايا الإرهاب.

وكان شعار حملة ترامب الإنتخابية هو جعل “أمريكا عظيمة مجدداً”. وقد رشح نفسه رسميًا للرئاسة فى المؤتمر الوطنى الجمهورى فى عام 2016. واجه اسلوبه الإنتخابي الكثير من الانتقادات، ولكنه على النقيض ضمن له الحصول على تغطية إعلامية واسعة النطاق لم يسبق لها مثيل. اتهمه البعض بالكذب وبتزوير الحقائق خلال خطاباته الإنتخابيه. وكان يتلقى الكثير من ردود الفعل السلبية في الصحف الرئيسية وغيرها.

  • الرئيس الأمريكي الأكثر إثارة للجدل

حاول ترامب جاهدًا كسب ثقة الشعب، حيث تبنت حملته الرئيسية موقفًا سياسيًا مؤيدًا للشعب، حيث أيد التعديل الثاني لإتفاقية صندوق النقد الدولى. وكانت خطته الضريبية تسير نحو خفض معدل الضريبة على الشركات إلى نسبة تصل إلي 15%.

دار الكثير من الجدل حول حملته الإنتخابية، واتهمه البعض بسوء السلوك واستخدام لغة مبتذلة، إلا أنه فى النهاية استطاع الإنتصار على منافسته هيلاري كلينتون في 8 نوفمبر لعام 2016، ليصبح بذلك رئيسًا رسميًا للولايات المتحدة الأمريكية.