موسوعة طيوف
أكبر موسوعة ألكترونية شاملة متنوعة

عادات الناجحين التي عليك ممارستها لتكون ناجحا

الأشخاص الذين يحققون نجاح أكثر من غيرهم في الحياة لا يتصرفون مثل الآخرين، إنهم منضبطين، ولديهم روتين وعادات يمارسونها كي يحققوا هذا النجاح، اكتشف الروتين الذي يساعدهم على النجاح وبعض الأشياء التي ربما لم تفكر بها أبدًا:

  1. عمل قائمة مهام مرتبة حسب الأهمية.

إن عمل قائمة مهام مرتبة تحتوي على 20 مهمة مرقمة حسب الاهمية بالنسبة لك يجعل تنفيذ المهام أمر سهل للغاية، ولكن الأمر يحتاج إلى الكثير من الانضباط كي يتم تنفيذ كل المهام اليومية وكذلك المهام التي تنتظر في قائمة الانتظار الجانبية.

  1. تأهيل نفسك وروحك لتحقيق الإنجاز المطلوب.

في كل صباح من كل يوم يجب عليك أن تعطي نفسك شحنة من الطاقة الايجابية التي تجعلك تكمل يومك وتحقق الانجازات المطلوبة منك، فعلى سبيل المثال يمكنك قراءة أهدافك كل يوم، أو مشاهدة فيديو تحفيزي من فيديوهات TED على اليوتيوب.

  1. التواصل المستمر.

نحن جميعاً نكافح وسط عالم المعلومات المتزايد كل يوم، فعليك كي تنجح أن تكون على تواصل بالمعلومات والأحداث التي تدور حولك والخاصة بمجال عملك، ولكن لا تهتم بالتفاصيل المشتتة والمعلومات التي ليس لها علاقة بنجاحك.

  1.    ابتعد عن التكنولوجيا.

كل يوم خصص وقت للتمارين الرياضية وتكون فترة من 30 إلى 60 دقيقة يومياً، ولكن ابتعد في هذه الفترة عن أي جهاز إلكتروني وتخلص جسمك من السموم الرقمية، فهذه الاستراحات الصغيرة تؤهل النفس من جديدة لخوض معارك النجاح وتساعد الإنسان على تحديد أولوياته وأهدافه.

  1.    لا تجعل مهامك اليومية تسير بشكل تقليدي.

المزيد من المشاركات
1 من 20

إن كنت تشعر بأن روتين يومك يسير بشكل ممل، فعليك أن تغير في نمط الاشياء عند القيام بها، فيمكنك أن تبدأ بالاشياء الصغيرة أولاً كإرسال الرسائل البريدية على انغام الموسيقى لانك عندما تقوم بالأشياء المملة بطريقة مبدعة بالنسبة لك فستكون على طريق النجاح الصحيح.

  1.     إنشاء روتين الصباح.

ابدأ ببناء روتين الصباح المعتاد لمساعدتك على البدء كل يوم بأفضل طريقة ممكنة، يجب أن تلتزم بهذا الروتين كل يوم – بما في ذلك عطلة نهاية الأسبوع –  لأن أخذ استراحة في نهاية الاسبوع أمر مهم حتى لا تمل، إلا أنه يجب عليك عدم الخروج عن الروتين الذي أنشأته أكثر من اللازم.

  1. التخطيط الاستراتيجي.

كل شخص مشهور / ناجح تعرفه وصل إلى ما هو عليه اليوم بجعل التخطيط إحدى عاداته اليومية الحاسمة، من دون خطط جوهرية واستراتيجية مدروسة فأنت ملتزم بالفشل، كما قال بنجامين فرانكلين ” الفشل في التخطيط يساوي التخطيط للفشل”.

فأثناء قيامك بوضع خططك، تأكد من توافقها تمامًا مع أهدافك الرئيسية من خلال القيام بذلك، سوف تكون قادرًا على تحديد أولويات خططك وفقًا لما تحتاج إلى تحقيقه لتحقيق أعمق أحلامك.

فمعظم رواد الأعمال يخططون بالفعل كل يوم في الليلة السابقة، نتيجة لذلك  يمكن أن يستيقظوا مع خطة والغرض من أجل ما يحتاجون إلى تحقيقه خلال 8 إلى 12 ساعة القادمة، تمكنهم الخطة أيضًا من المضي قدمًا في جدول أعمال اليوم و سيكون من الصعب التوقف عنه مهما حدث.

  1. الحديث الإيجابي.

كل صباح، امنح نفسك حديثًا إيجابيًا قصيرًا ولكنه مؤثر، أخبر نفسك أنك ناجح بالفعل ومعقول وجذاب ومبتكر وذكي ومتواضع وملهم وقيادي ومحب ومؤثر وواثق ومثمر ومبدع.

تمنحك هذه الاستراتيجية دفعة إيجابية تحتاجها للبدء على قدم المساواة، كما ستضيف هذه الثقة الإضافية التي ستراكم تمر بأي شيء يأتي في طريقك ويظهر نجاحك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد