كل شيء عن شركة أرامكو السعودية

شركة أرامكو السعودية هي شركة سعودية وطنية للنفط والغاز الطبيعي مقرها في الظهران، المملكة العربية السعودية، إنها واحدة من أكبر الشركات في العالم من حيث الإيرادات، ووفقًا للحسابات التي تراها بلومبرج نيوز، فهي الشركة الأكثر ربحية في العالم.

تمتلك أرامكو السعودية كلاً من ثاني أكبر احتياطي مثبت من النفط الخام في العالم، بأكثر من 270 مليار برميل (4.3 × 1010 م 3)، وثاني أكبر إنتاج يومي للنفط، وقد دعم المسؤولون السعوديون الرقم الرسمي البالغ 2 تريليون دولار لقيمة أرامكو السعودية، و تسربت البيانات المالية للشركة في أبريل 2018، ووفقًا لمحللي بلومبرج، يمكن أن تقدر قيمة الشركة بـ 1.2 تريليون دولار، وهو مبلغ قليل جدا.

تشغل أرامكو السعودية أكبر شبكة فردية للهيدروكربون في العالم، و بلغ إجمالي إنتاجها من النفط الخام 2013 حوالي 3.4 مليار برميل (540.000.000 متر مكعب)، وتدير أكثر من مائة حقلاً للنفط والغاز في المملكة العربية السعودية، بما في ذلك 288.4 تريليون قدم مكعب قياسي من احتياطي الغاز الطبيعي، و تمتلك أرامكو السعودية حقل الغوار أكبر حقل نفط في العالم، وحقل السفانية أكبر حقل نفط بحري في العالم.

وفي 09 أبريل 2019 جمعت أرامكو السعودية سندات بقيمة 12 مليار دولار، و تلقت أول إصدار للسندات الدولية أكثر من 100 مليار دولار من الطلبات من المستثمرين الأجانب والتي تحطمت جميع السجلات لإصدار السندات من قبل كيان الأسواق الناشئة.

وفي يوم الأربعاء 12 يونيو 2019 أعلنت أرامكو السعودية عن صافي دخلها بلغ 111.1 مليار دولار في عام 2018 مقارنة مع 75.9 مليار دولار في عام 2017، مع إجمالي الإيرادات عند 355.9 مليار دولار في عام 2018، وبحلول النصف الأول من عام 2019 أعلنت أرامكو عن صافي دخل بلغ 46.9 مليار دولار.

  • مقر شركة أرامكو السعودية.

يقع المقر الرئيسي لشركة أرامكو السعودية في الظهران، لكن عملياتها تمتد في جميع أنحاء العالم وتشمل الاستكشاف والإنتاج والتكرير والكيماويات والتوزيع والتسويق، و تتم مراقبة كل هذه الأنشطة التي تقوم بها الشركة من قبل وزارة البترول والثروة المعدنية في المملكة العربية السعودية مع المجلس الأعلى للبترول والمعادن، ومع ذلك فإن الوزارة تتحمل مسؤولية أكبر بكثير في هذا الصدد من المجلس.

  • القوي العاملة في شركة ارامكو السعودية.

جزء كبير من القوى العاملة في أرامكو السعودية يتكون من الجيوفيزيائيين والجيولوجيين، و تقوم أرامكو السعودية بالتنقيب عن خزانات النفط والغاز منذ عام 1982، و تتم معظم هذه العملية في مركز إكسبك للأبحاث المتقدمة.

  • التكرير والمواد الكيميائية في شركة ارامكوا السعودية.

في حين أن الشركة لم تكن تخطط أصلاً لتكرير النفط، إلا أن الحكومة السعودية كانت ترغب في وجود شركة واحدة فقط تتعامل مع إنتاج النفط، ولذلك في 1 يوليو 1993 أصدرت الحكومة مرسومًا ملكيًا بدمج شركة أرامكو السعودية مع ساماريك، شركة تكرير النفط في البلاد.

و في العام التالي استحوذت شركة تابعة لشركة أرامكو السعودية على حصة بنسبة 40٪ في شركة بترون، أكبر شركة لتكرير وتسويق النفط الخام في الفلبين منذ ذلك الحين، تتحمل أرامكو السعودية مسؤولية تكرير النفط وتوزيعه في البلاد.

وفي عام 2008 باعت أرامكو السعودية حصتها بالكامل إلى مجموعة أشمور، وهي مجموعة استثمارية مدرجة في لندن، واستحوذت أشمور على 11٪ إضافية عندما قدمت عرض شراء مطلوبًا لحملة الأسهم الآخرين.

تبلغ طاقة التكرير الحالية لشركة أرامكو السعودية 5.4 مليون برميل يوميًا (860،000 متر مكعب / اليوم) (المشاريع الدولية المشتركة والأسهم: 2،500 مليون برميل في اليوم (400،000،000 متر مكعب / اليوم) ، والمشاريع المشتركة المحلية: 1900 مليون برميل يوميًا ، والعمليات المحلية المملوكة بالكامل: 1000 Mbbl / يوم (160،000،000 متر مكعب / اليوم).

تعمل عمليات التكرير والتسويق في أرامكو السعودية على تحويل التركيز إلى تكامل المصافي مع منشآت البتروكيماويات، مشروعهم الأول  مع Petro Rabigh وهو مشروع مشترك مع شركة Sumitomo Chemical Co، والتي بدأت في عام 2005 على ساحل البحر الأحمر لتصبح شركة عالمية رائدة في مجال الكيماويات، ستحصل أرامكو على 50٪ من حصة شركة رويال داتش شل في مصفاة تكرير النفط في المملكة العربية السعودية مقابل 631 مليون دولار.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد