تعرفي على 11 علامة من علامات الحمل في الايام الاولى

علامات الحمل في الايام الاولى هي العلامات التي يمكن من خلالها أن تشعر المرأة بحدوث حمل وذلك من خلال متابعتها للتغيرات التي قد تحدث في تلك الفترة ورصدها للتأكد من هذا الشعور.

وهنا تحصل كل أنثى على تجربة مختلفة عن الأخرى تمامًا فلا يوجد قاعدة واحدة لظهور هذه الأعراض من عدمها أو حتى تكرار نس الأعراض مع كل حمل لنفس السيدة، لذا حاولنا رصد بعض الأعراض المبكرة والأكثر شيوًعا للحمل.

أشهر علامات الحمل في الايام الاولى

تتعدد العلامات المبكرة للحمل التي تم رصدها لدى النساء والتي لا تعد دليل أكيد على وجود حمل لكنها تبقى علامة أولية قد تشير إلى حدوث هذا الحمل وفيما يلي أشهر علامات الحمل في الايام الاولى:

زيادة الإفرازات

قد تلاحظ المرأة وجود إفرازات من المهبل لونها أبيض كالحليب وهذا يرتبط بسماكة جدران المهبل، والتي تبدأ علي الفور بعد الحمل. وتعمل على زيادة نمو الخلايا بطانة المهبل يسبب التفريغ، والذي يمكن ان يستمر طوال فترة الحمل ، وعادة ما تكون غير مؤذيه ولا تتطلب العلاج. ولكن إذا كانت هناك رائحة كريهة تتعلق بالإفرازات أو إحساس بالحرقة والحكة، أيجب إخبار الطبيب فورًا حتى يتمكن من التحقق مما إذا كان لديك عدوي بكتيرية.

تغييرات الثدي

في وقت مبكر بعد أسبوعين تقريبًا من الحمل، قد تجعل التغيرات الهرمونية ثدييك طريين مع الشعور بالثقل والامتلاء، ويصاحبهم الشعور بالوخز والألم وتغير لون المنطقة المحيطة بالحلمة إلى البني الغامق في بعض الأحيان ويكون هذا نتيجة لتغير الهرمونات في الجسم واستعداده بشكل مباشر للتكيف مع الحمل، لذا قد يصبح الثدي علامة أكيدة كعرض أولي لحدوث حمل.

التعب والإرهاق والرغبة في النوم

وهو من الأعراض المهمة التي تصاحب الحمل خاصة في الفترة الأولى منه، وفيه تصيب المرأة رغبة ملحة في النوم لفترات طويلة وبشكل متكرر مع الشعور بالإرهاق والتعب ويحدث هذا نتيجة

ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون في الدم مما يسبب الشعور بالحاجة إلى النوم كذلك انخفاض مستويات السكر في الدم، وانخفاض ضغط الدم ، وزيادة إنتاج الدم مما يؤدي إلى الشعور باستنزاف الطاقة والحاجة إلى الراحة والنوم.

نزيف طفيف أو تشنجات

النزف المهبلي واحدة من علامات الحمل في الايام الاولى . يعرف بنزيف الغرس، ويحدث عندما تلتصق البويضة المخصبة ببطانة الرحم، حوالي 10 إلى 14 يوما بعد التخصيب. عاده ما يكون هذا النوع من النزيف مبكرًا قليلا ، ومتقطعًا وأخف في اللون عن الدورة الشهرية، ولا يدوم طويلاً. بعض النساء أيضًا قد يحدث لهن تشنج في البطن في وقت مبكر من الحمل. هذه التشنجات تشبه تشنجات الطمث، ولكن لا يصاحبها نزيف.

الغثيان مع أو بدون القيء

من علامات الحمل في الايام الاولى غثيان الصباح، وهي واحده من الأعراض الكلاسيكية للحمل. بالنسبة لبعض النساء حيث يبدأ الغثيان في وقت مبكر من أسبوعين بعد الحمل. والذي يحدث نتيجة ارتفاع مستويات الاستروجين بسرعة في الدم مما يعطي الشعور بالغثيان والرغبة في إفراغ المعدة، كذلك قد ينشط هذا الشعور مع وجود روائح نفاذة بالمكان مثل رائحة الأطعمة أو العطور أو حتى دخان السجائر، وفي حالة التأكد من وجود حمل يقدم الطبيب بعض الإرشادات والنصائح لمكافحة هذا الشعور قدر الإمكان.

الشعور برفض الطعام أو الشراهة في الأكل

عندما تكونين حامل، قد تجدين نفسك تحولين أنفك عن بعض الأطعمة، مثل القهوة أو الأطعمة المقلية، أو اللحوم، وقد يحدث العكس تمامًا وهو الشعور بالجوع المستمر والرغبة المتزايدة في الأكل ويعزى هذا التغيير إلى التغير في هرمونات الجسم الذي قد ينتج عنه تغير مربك في الشهية إلى الطعام.

الإمساك

الإمساك هو أحد الأعراض المبكرة الشائعة جدًا للحمل، والذي يحدث نتيجة لزيادة في البروجسترون في الدم مما يعمل على بطء حركة الأمعاء فيؤدي إلى حدوث الإمساك، لكن هنا ننصح المرأة خاصةً إذا كانت لديها شكوك بأنها حامل أن تلجأ إلى تناول غذاء صحي يحتوي على الألياف الطبيعية التي تساعد في تنشيط حركة الأمعاء والابتعاد نهائيًا عن العقاقير والأعشاب الملينة.

تقلب المزاج

حيث تشعر المرأة في هذه الفترة من اقتراب موعد الدورة الشهرية بالعاطفية الشديدة والميل إلى البكاء، مع تقلب المزاج نتيجة لعملية تغير الهرمونات داخل الجسم وهو ما يشير إلى وجود حمل ويصبح ميعاد الدورة الشهرية هو الفيصل للتأكد من صحة هذا العرض أو نفيه.

الخفوت والدوخة

العرض الأشهر في تاريخ السينما العربية هو شعور المرأة بالدوار الذي قد يصل للإغماء بعدها يخبرنا الطبيب بالخبر السعيد أن المرأة حامل، وفي الحقيقة أن لهذا الشعور سبب علمي وليس مجرد حبكة درامية فمع تمدد الأوعية الدموية وانخفاض ضغط الدم نتيجة لحدوث الحمل قد تشعر المرأة بالدوار، كما أنه في بعض الحالات قد ينتج عن انخفاض نسبه السكر في الدم، وجميعها قد تشير إلى وجود حمل ومع تكرار هذا الدوار، تصبح استشارة الطبيب واجبة.

ارتفاع درجه حرارة الجسم

ان ارتفاع درجة حرارة الجسم ليس بالتأكيد علامة من علامات الحمل لكن في حالة ارتفاعه بشكل بسيط ومتكرر مع عدم الشعور بالمرض قد يعني أنه عرض من أعراض الحمل خاصة في حالة تسجيل قراءة الترمومتر لديك بشكل يومي ومتابعة هذا الارتفاع في درجة الحرارة لمدة أسبوعيين متتالين مما قد يعني  بأنك حامل

الدورة الشهرية

من علامات الحمل في الايام الاولى، بل تعد من أهم الدلائل على الإطلاق وأكثرها وضوحًا هو تغيب الدورة الشهرية عن ميعادها وهو ما يعني أن تبدأ بالبحث فورًا عن وسيلة للتأكد من صحة وجود حمل أم مجرد اضطراب في ميعاد الطمث وفي جميع الحالات مع الاستمرار في التأخر يجب أن تلجأ المرأة إلى الطبيب وذلك لإجراء فحص وفي حالة التأكد من خلو الرحم من أي علامات للحمل يقوم الطبيب بصرف الدواء الخاص للعمل على نزول الدورة الشهرية، أما في حالة وجود كيس للحمل يصبح على الطبيب إرشاد المرأة إلى كونها حامل وما يجب عليها اتباعه حتى يصبح هذا الحمل في أتم صحة وعافية.

الشعور بأنك حامل

قد يكون هذا العرض من أعراض الحمل المبكر وهنا تعتبر المرأة أن الحدس لديها هو دليل على الحمل، وغالبًا ما يكون هذا الحدس صحيح وذلك من خلال متابعة المرأة لكافة التغيرات التي قد تحدث لها في تلك الفترة مثل التعب والإرهاق والمزاج المتقلب والشعور بالدوار والإمساك في بعض الحالات، والتصلب في أسفل الظهر مع وجود ألم في الثدي، والربط بين تلك الأعراض وبين ميعاد الدورة الشهرية.

كيف يمكنك حقًا معرفة ما إذا كنت حامل؟

لسوء الحظ، لا يمكن اعتبار هذه الأعراض دليل أكيد بأنك حامل لأنها من الممكن أن أن تشير إلى أنك مريضة أو أن ميعاد الطمث قد اقترب، كما أنه من الممكن جدًا أن تصبحي حامل دون أن تشعري بأي عرض من هذه الأعراض لذا يصبح الحل الوحيد للتأكد من صحة الشكوك لديك هو إجراء اختبار الحمل.

ويمكنك البدء باختبار الحمل المنزلي وعند التأكد من وجود حمل يمكنك اللجوء للطبيب، لإجراء فحص شامل لأنه كلما كان اكتشاف الحمل بشكل مبكر كلما حصلت الأم وجنينها على الرعاية الصحية الأكمل، قبل الولادة، وفي حالة كانت نتيجة الاختبار سلبية مع تأخر ميعاد الطمث يمكنك القيام بتجربة أخرى من هذا الاختبار أو الذهاب لأقرب معمل تحاليل لإجراء اختبار حمل عن طريق الدم والذي يكون أكثر دقة في تحديد وجود حمل أم لا.

المصدر

1

2

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق