موسوعة طيوف
أكبر موسوعة الكترونية شاملة

مفهوم علم النفس

مفهوم علم النفس يكمن في التعمق ودراسة الكثير عن العقل البشري والسلوك وجميع الظواهر النفسية وردود الأفعال. ويعرف علم النفس بأنه علم واسع لا ينتهي يحتوي على العديد من الفروع والأقسام الممتعة، التي يشغف الانسان بدراستها للتعرف أكثر على شخصيته وشخصية من حوله، وكيفية التعامل مع أطفاله بصفاتهم المختلفة ومع المجتمع الخارجي.

يلعب علماء النفس أيضًا دورًا حيويًا في نظام الرعاية الصحية من خلال مساعدة الأفراد الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية، وإجراء العلاج النفسي، والتحقيق في خيارات العلاج المختلفة، وتعليم المرضى كيفية التعامل مع أعراضهم بشكل فعال.

دراسة مفهوم علم النفس

قد يبدو علم النفس و مفهوم علم النفس موضوعًا شاقًا وواسعًا في البداية، لكن فهم بعض الحقائق الأساسية يمكن أن يسهل البدء. فيما يلي بعض الأشياء المهمة التي تحتاج إلى معرفتها حول هذا الموضوع الرائع. بمجرد أن يكون لديك فهم قوي للأساسيات، ستكون مستعدًا بشكل أفضل لاستكشاف طرق مختلفة لدراسة هذا العلم والاستفادة منه في تحسين حياتك اليومية وصحتك ورفاهيتك.

علم النفس هو دراسة العقل والسلوك

أولاً، لنبدأ بتقديم ما ينطوي عليه علم النفس. يمكن تحديد مفهوم علم النفس بأنه

دراسة العمليات العقلية والسلوك بشكل عام

علم النفس لم يكن موجودا كما هو الحال اليوم. في الواقع، فهو  يُعتبر تخصصًا شابًا نسبيًا، على الرغم من أنه كما أوضح أحد علماء النفس البارزين، أن على النفس له ماضٍ قصير ولكن له تاريخ طويل. نشأ علم النفس من علم الأحياء والفلسفة ويرتبط ارتباطًا وثيقًا بالتخصصات الأخرى بما في ذلك علم الاجتماع والطب واللغويات والأنثروبولوجيا.

في حين أن علم النفس قد يكون موضوعًا شابًا في المخطط الكبير للأشياء، فقد نما ليؤدي دورًا هائلاً في العالم اليوم. يعمل علماء النفس في المستشفيات وعيادات الصحة العقلية والمدارس والكليات والجامعات والوكالات الحكومية والشركات الخاصة وجميع المؤسسات، فهو يؤدي مجموعة واسعة من المهام والأدوار التي تتراوح بين علاج الأمراض العقلية والتأثير على سياسة الصحة العامة.

ما هي بعض الأسباب التي قد تجعلك ترغب في معرفة المزيد عن علم النفس؟

بالنسبة للبعض، يرجع هذا الاهتمام إلى الرغبة  معرفة المزيد عن النفس البشرية ومزاولة مهنة في أحد فروع علم النفس. قد يرغب الآخرون ببساطة في معرفة المزيد بدافع الفضول أو لأنهم يفكرون في استشارة طبيب نفسي للحصول على مساعدة فيما يتعلق بقلق صحي.

بغض النظر عن السبب، فإن بناء فهم أفضل لمواضيع مثل العاطفة، والتحفيز، والإدراك، والحب، والعلاقات، وأساليب البحث سوف يخدمك علم النفس بشكل جيد في العديد من مجالات الحياة المختلفة.

اقرأ أيضًا: مناهج البحث في علم النفس

اعتماد علم النفس على الأساليب العلمية

واحدة من الأساطير الأكثر شيوعا حول علم النفس هو أنه مجرد “الحس الشائع”. المشكلة في ذلك هي أن الأبحاث النفسية ساعدت في إثبات أن العديد من الأشياء التي نعتقد أنها مجرد إحساس ليست في الحقيقة صحيحة على الإطلاق. فإذا كان ذلك صحيحا، فلن يشارك الناس في سلوكيات يعرفون أنها ضارة بالنسبة لهم مثل التدخين أو تناول الوجبات السريعة. من خلال تحدي بعض مفاهيمنا الخاطئة حول كيف ولماذا يتصرف الناس كما يفعلون، يستطيع علماء النفس تقديم إجابات تساعد في حل مشاكل العالم الحقيقي.

يعتمد علم النفس على الأساليب العلمية للتحقيق في الأسئلة والتوصل إلى استنتاجات. من خلال استخدام الأساليب التجريبية، يمكن للباحثين اكتشاف العلاقات بين المتغيرات المختلفة.  حيث يستخدم علماء النفس مجموعة من التقنيات لدراسة العقل البشري والسلوك، بما في ذلك الملاحظة الطبيعية، والتجارب، ودراسات الحالة، والاستبيانات.

هناك أكثر من منظور لمعالجة المشاكل في علم النفس

يمكن النظر إلى المواضيع والأسئلة في علم النفس بعدة طرق مختلفة. لنأخذ موضوع العنف كمثال، قد يبحث بعض علماء النفس في كيفية مساهمة التأثيرات البيولوجية في العنف، بينما قد يبحث علماء النفس الآخرون في كيفية تأثير عوامل مثل الثقافة والعلاقات الأسرية والضغط الاجتماعي والمتغيرات الأخرى على العنف.

بعض من المنظورات الرئيسية في علم النفس ما يلي:

  • المنظور البيولوجي
  • المنظور المعرفي
  • المنظور السلوكي
  • المنظور التطوري
  • المنظور الإنساني

كل منظور يساعد على المساهمة في مستوى جديد من الفهم للموضوع.

تخيل، على سبيل المثال، أن علماء النفس يحاولون فهم العوامل المختلفة التي تساهم في البلطجة. قد يأخذ بعض الباحثين منظورًا بيولوجيًا وينظرون في كيفية مساهمة علم الوراثة والدماغ في هذا النوع من السلوك. قد يأخذ عالم نفسي آخر منظوراً سلوكياً وينظرون إلى الطرق المختلفة التي تعزز بها مثل هذه السلوكيات بواسطة البيئة. قد يأخذ باحثون آخرون منظورًا اجتماعيًا ويحللون تأثير ضغوط المجموعة على سلوكيات البلطجة.

لا يوجد منظور واحد هو “الصحيح”. يساهم كل منظور في فهمنا لموضوع ما ويسمح للباحثين بتحليل التأثيرات المتعددة التي تساهم في المشكلة، والتوصل إلى حلول متعددة الأوجه لمكافحة جميع المشاكل وتشجيع النتائج الأفضل والسلوكيات الصحية.

المصدر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد