كل ما نعرفه عن المهدي المنتظر

المهدي المنتظر قال تعالى﴿ وَأَنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ لا رَيْبَ فِيهَا ﴾ [الحج:7]، وينفرد سبحانه وتعالى بعلم موعد الساعة، ومن رحمته بنا أن هناك علامات للساعة أخبرنا بها رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذلك حتى نستعد لمثل هذا اليوم، ونأخذ حذرنا في جميع أفعالنا، لأننا لا نعلم متى يأتينا الموت.

فعن ابن عمر رضي الله عنه قال: أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنكبي فقال: ( كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل)، وتنقسم علامات الساعة إلى قسمين علامات صغرى وعلامات كبرى، العلامات الصغرى هي التي تظهر قبل وقت قيام الساعة بقدر كبير من الزمن، والعلامات الكبرى هي التي تعتبر إشارة لبدء قيام الساعة هذه العلامات تعد من الخوارق للعادة.

وإلى وقتنا هذا لم تحدث أياً منها، وعند حدوث علامة من هذه العلامات تتتابع بقية العلامات في الظهور فعن أنس رضي الله عنه أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، قَالَ: (الأَمَارَاتُ خَرَزَاتٌ مَنْظُومَاتٌ بِسِلْكٍ، فَإِذَا انْقَطَعَ السِّلْكُ، تَبِعَ بَعْضُهُ بَعْضًا)، وأول العلامات الكبرى هي ظهور المهدي المنتظر.

كل ما نعرفه عن المهدي المنتظر

– معنى المهدي

المهدي لغة: هو اسم مفعول من هداه وهدية، المهدي هو الذي أنعم الله عليه بالهداية إلى الحق.

المهدي اصطلاحاً: هو الذي بلغ النبي صلى الله عليه وسلم أنه يظهر آخر الزمان في زمن عيسى عليه السلام والدجال، ويملأ الأرض عدلاً، وهو من أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم.

– الاسم الكامل للمهدي

هو محمد بن عبد الله من نسل بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فاطمة رضي الله عنها، فعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لو لم يبقَ من الدنيا إلا يومٌ واحد، لطوَّل الله ذلك اليوم حتى يبعث الله رجلاً مني أو من أهل بيتي يواطئ اسمُه اسمي، واسمُ أبيه اسمَ أبي، يملأ الأرض قسطًا وعدلاً كما مُلئتْ ظلمًا وجورًا)، وجاء في الحديث أيضاً عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (المهديُّ من عترتي من ولدِ فاطمة).

– صفات المهدي

أخبر النبي صلى الله عليه وسلم بالصفات الخَلقية للمهدي فعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:( المهدي مني أجلى الجبهة أقنى الأنف يملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجوراً يملك سبع سنين)

مقالات ذات صلة بالمقال الحالي

أجلي الجبهة أي ينحسر الشعر عن جبهته، وهو من يكون شعره خفيف بين النزعتين من الصدغين، وأقنى الأنف أي أنفه رقيق الأرنبة طويل وفي وسطه حدب.

وعن علي رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(المهدي منا أهل البيت يصلحه الله في ليلة) أي يجعله الله تعالى مهيأ للخلافة فليس المقصود من أن الله يصلحه أنه كان سيئاً أو ضالاً بل المراد هنا أن الله تعالى يتوب عليه ويرشده، حيث أن المهدي لن يعلم بأنه هو إلا في وقت ظهوره بإرادة الله عز وجل.

– ظهور المهدي

الأحاديث التي تتحدث عن ظهور المهدي المنتظر

1- عن جابر بن عبد الله قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة ، فينزل عيسى بن مريم صلى الله عليه وسلم فيقول أميرهم: تعال صل لنا فيقول لا إن بعضكم على بعض أمراء تكرمة الله هذه الأمة)

والمقصود بأميرهم هو المهدي، وقد تفضل الله عليه بفضل أن يصلي من خلفه النبي عيسى عليه السلام.

2- عن ثوبان رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يقتتل عند كنزكم ثلاثة كلهم ابن خليفة، ثم لا يصير إلى واحد منهم، ثم تطلع الرايات السود من قبل المشرق، فيقتلونكم قتلاً لم يقتله قوم ثم ذكر شيئاً لم أحفظه فإذا رأيتموه فبايعوه ولو حبواً على الثلج، فإنه خليفة الله المهدي)

يراد هنا بالكنز كنز الكعبة، ثلاثة من أولاد الخلفاء يتقاتلون عنده، فيظهر المهدي من ناحية المشرق، ويكون معه أناس يحملون الرايات السود كما كانت راية الرسول صلى الله عليه وسلم(العقاب)، وتتم مبايعته هناك.

وختاماً يجب علينا الإيمان بأن المهدي المنتظر علامة من علامات الساعة وفقاً لما جاءت به الأحاديث الصحيحة، وأن لظهوره علامات تدل على ذلك، فعلينا تصديق النبي صلى الله عليه وسلم في كل ما أخبرنا به.

انظر أيضًا: معلومات عن المهدي المنتظر

المصدر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد