صحة

اضرار رجيم الصوم المتقطع

اضرار رجيم الصوم المتقطع 1

رجيم الصيام المتقطع هو من بين خطط النظام الغذائي الأكثر حداثة في الوقت الحالي، حيث يتم تبشيره من قبل مشاهير هوليوود وإكسس سيليكون فالي ومؤثري الانستغرام على حد سواء، ويتخلى أتباعه عن الطعام في أي مكان من 16 ساعة إلى يوم كامل، بسبب العديد من الفوائد مثل فقدان الوزن، وتعزيز المخ، وغيرها من الفوائد.

في الواقع، تشير الدراسات الحديثة إلى أن رجيم الصيام المتقطع يمكن أن يساعدك على التخلص من الأمراض المزمنة، بما في ذلك أمراض القلب والسكري ومرض الزهايمر والسرطان، البعض يشير إلى قدرته على إطالة الحياة، لكن الخبراء الذين قابلناهم لاحظوا أن هذه النتائج تأتي مع محاذير: تم إجراء معظم الأبحاث حول رجيم الصيام المتقطع على الحيوانات، وقد تناولت الدراسات البشرية القليلة الموجودة هناك مؤشرات الصحة (مثل مستويات الجلوكوز) بدلاً من النتائج الصحية الفعلية (مثل داء السكري) واستمرت بضعة أشهر فقط. يقول هوارد شتيغر، أستاذ الطب النفسي بجامعة ماكجيل الذي تركز أبحاثه على اضطرابات الأكل: “لم تكن هناك دراسة طويلة الأجل تؤكد أن رجيم الصيام المتقطع له نتائج جيدة”.

ومع ذلك، بالنسبة للأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة – سواء كانوا بوزن طبيعي أو يعانون من زيادة الوزن أو السمنة – “لا يوجد أي دليل لإثبات أن رجيم الصيام المتقطع ضار”، كما يقول ساي داس، أستاذ مشارك في جامعة فريدمان بجامعة تافتس كلية علوم التغذية والسياسة، وتضيف، مع ذلك “لا يمكننا القول في جميع المجالات أنه آمن للجميع”.

بمعنى آخر، إذا كنت ترغب في محاولة رجيم الصيام المتقطع، إليك ما تحتاج إلى معرفته قبل البدء:

  • رجيم الصيام المتقطع لا يخلو من المخاطر.

قبل خوض معركة رجيم الصيام المتقطع عليك أولاً مراجعة الطبيب، وخاصة إن كان عمرك يزيد عن 65 عاماً، أو إن كنت معرضاً لمشاكل صحية أو حدوث مضاعفات من أي نوع، أو أنك تعاني من مرض معين وتأخذ دواء معين نظرًا لأن جداول الجرعات غالبًا ما تكون مبنية على أوقات وجبات منتظمة،  كما سبق إذا كان عملك ينطوي على التعامل مع المعدات الثقيلة أو غيرها من المهام التي قد تعرض نفسك أو الآخرين للخطر إذا كنت تعاني من الدوار أو الآثار الجانبية الأخرى لانخفاض نسبة السكر في الدم.

  • رجيم الصيام المتقطع قد يؤثر على الرجال والنساء بشكل مختلف.

هناك بعض الأدلة على أن رجيم الصيام المتقطع قد لا يكون مفيدًا لبعض النساء كما هو مفيد للرجال، وأظهرت إحدى الدراسات أن التحكم في نسبة السكر في الدم قد ساء بالفعل في النساء بعد ثلاثة أسابيع من رجيم الصيام المتقطع، وهو ما لم يكن عليه الحال عند الرجال.

هناك أيضًا العديد من القصص عن النساء اللاتي عانين من التغييرات في دورات الحيض بعد بدء رجيم الصيام المتقطع، وتحدث مثل هذه التحولات لأن الأجسام النسائية حساسة للغاية لتقييد بالسعرات الحرارية، فعندما تكون كمية السعرات الحرارية منخفضة – مثل الصيام لفترة طويلة جدًا أو متكررة – يتأثر جزء صغير من المخ يسمى المهاد، وهذا يمكن أن يعطل إفراز هرمون الغدد التناسلية (GnRH)، وهو هرمون يساعد على إطلاق هرمونات تناسلية مثل: هرمون لوتين (LH).

فعندما لا تستطيع هذه الهرمونات التواصل مع المبيضي، فإنك تتعرض لخطر حدوث فترات غير منتظمة، والعقم، وضعف صحة العظام وغيرها من الآثار الصحية، على الرغم من عدم وجود دراسات بشرية قابلة للمقارنة، فقد أظهرت الاختبارات التي أجريت على الفئران أن صيام اليوم البديل لمدة 3 إلى 6 أشهر تسبب في انخفاض في حجم المبيض ودورات التكاثر غير المنتظمة لدى الفئران الإناث.

السابق
حلمت ان زوجي تزوج علي وانا مقهوره ما تفسيره
التالي
تعرف على مطعم العريش دبي الشندغة