ماذا تعني قلة حركة الجنين في الشهور المختلفة ؟

هناك العديد من الأشخاص في تساؤل دائم عن ماذا تعني حركة الجنين في الشهور المختلفة، وهذا هو مجال حديثنا اليوم.

ماذا تعني قلة حركة الجنين في الشهور المختلفة ؟

حركة الجنين من أهم الأمور التي تهتم بها الأم طوال فترة الحمل، حيث أنه من أهم المؤشرات التي توضح سلامة الجنين، وهناك العديد من الأشخاص في تساؤل دائم عن ماذا تعني حركة الجنين في الشهور المختلفة، وهذا هو مجال حديثنا اليوم.

تفاصيل عن ماذا تعني قلة حركة الجنين في الشهور المختلفة

في فترة الحمل يتطلب الجنين الاهتمام ورعاية صحته وكذلك صحة الأم، فنجد أن كل التركيز لدى الأم يتمحور حول الجنين، فتقوم بتناول الطعام الصحي وممارسة أنواع الرياضات المختلفة التي تتناسب مع تلك الفترة من الحمل، كما أنها تقوم بمتابعة نبضات الجنين وحركته، ولكن في عدد من الحالات نجد أن حركة الجنين قليلة، ومن الممكن لا تشعر بها المرأة الحامل وبالأخص خلال الفترات الأخيرة من الحمل، لذلك يجب أن يكون لدى المرأة الحامل كافة المعلومات المتعلقة بقلة حركة الجنين لتكون قادرة على التعرف على ماذا تعني قلة حركة الجنين في الشهور المختلفة.

أسباب قلة حركة الجنين

  • تناول الكثير من المهدئات، أو المسكنات التي لها تأثير قوي.
  • أن تكون المرأة الحامل مدخنة هو سبب كافة لقلة حركة الجنين، حيث أن الدخان يعمل على تقليل كمية الأكسجين في جسد المرأة الحامل، وبالتالي يحد من وصول كمية الأكسجين الكافية إلى الجنين، وذلك الأمر يؤثر كثيرا على صحته وعلى حركته.
  • قلة الماء المتواجد حول الجنين في بطن أمه.
  • سوء تغذية الأم الذي يتسبب في تراجع صحة جنينها، وذلك يرجع إلى المشيمة أو الحبل السري، ووجود أحد المشكلات الصحية في واحدا منهم.

ماذا تعني قلة حركة الجنين في الشهور المختلفة: أسباب عدم شعور الحامل بحركة جنين

من الممكن أن لا تشعر المرأة الحامل بحركة جنينها، ما الذي يجعل الأم لا تشعر بحركة جنينها، ذلك الأمر يرجع إلى أحد الأسباب التالية:

  • من الممكن أن تكون المرأة الحامل قد قامت بأحد الأنشطة الزائدة في بيتها أو عملها.
  • من الممكن أن يكون وضع المشيمة بالظبط أمام الجنين.
  • انشغال الأم جسديا سواء بالإرهاق أو الألم أو التعب جسديا أو نفسيا.
  • في حالة وضع الجنين وهو ناظرا إلى ظهر أمه.

أسباب قلة حركة الجنين في الشهر السابع

تتساءل الكثير من السيدات الحوامل ماذا تعني قلة حركة الجنين في الشهور المختلفة وتحديدا في الشهر السابع وذلك يرجع إلى أحد الأسباب التالية:

  • أن المرأة الحامل لا تتغذى بصورة سليمة، وبالتالي فإن الغذاء الذي يصل إلى الجنين قليل للغاية، وذلك يرجع إلى قصور في المشيمة.
  • قلة كمية الأكسجين التي تصل إلى الجنين عن طريق الحبل السريـ ومن الممكن أن يكون السبب وراء هذا هو أ المرأة الحامل مدخنة، مما يتسبب في قلة نسبة الأكسجين في دمها.
  • ارتفاع ضغط الدم لدى الأم.
  • أن يكون الجنين مصاب بعدد من الأمراض الوراثية.
  • أن يكون الحبل السري منعقد حول الجنين.
  • أن تكون كمية الماء المحيطة بالجنين قليلة وغير كافية.
  • تناول الأم المسكنات أو المهدئات.
  • أن يكون المكان المخصص للجنين صغير بالمقارنة مع حجمه، مع العلم أن الجنين كلما تقدمت الأم في الحمل ازداد حجمه.
  • نقص السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين.
  • أن تكون البطانة التي تحمي الجنين كثيفة.

أسباب قلّة حركة الجنين في الشّهر التّاسع

اقتراب موعد الوِلادة: من الممكن أن يكون اقتراب موعد الولادة سببا في قلة حركة الجنين، ويرجع السبب إلى قلة المساحة المخصصة للجنين في بطن الأم، نظرا إلى زيادة حجمه وصولا إلى الشهر التاسه، مما يجعل حركته ودورانه صعبة للغاية، ولا يتمكن من الركل بأقدامه مثل ما كان يفعل في أول شهوره، فجسم الجنين الآن يحتل حيز أكبر، مما يتسبب في صعوبة حركته، لذلك تشعر الأم بالقلق الشديد حيال هذا الأمر، ولكن ليس هناك أي داعي للقلق إن كان هذا الأمر هو السبب في قلة الحركة.

استعداد الطّفل للولادة: من الممكن أن تتباطأ حركة الجنين لسبب مختلف، وهو أن الطفل نفسه يستعد للولادة بشكل طبيعي، فيصبح رأسه في الأسفل لتكون الولادة سهلة، حيث يستقر الجنين في وضع بعينه لتتمكن الأم من الولادة طبيعيا، دون اللجوء إلى العمليات القيصرية، أو التدخل الجراحي، وذلك ما يسبب قلة حركة الجنين، ولا يسمح له بأن يدور ويلعب كما كان يفعل في الشهور السابقة من الحمل.

اقرأ أيضًا: مراحل نمو الجنين بالتفصيل

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد