مرحبا بك عزيزي الزائر فى موسوعة طيوف
متى يبان نوع الجنين اذا كان ولد

متى يبان نوع الجنين اذا كان ولد

متى يبان نوع الجنين إذا كان ولد، حينما تعرف الأم أنها حامل، فإن أول سؤال يراودها هو ما نوع الجنين ؟ هل هو ذكر أم أنثى ؟ وقد كثرت الخرافات والأساطير على مر التاريخ بخصوص طريقة معرفة نوع المولود، إلا أنه حديثًا تتوفر بعض التقنيات التي تجعلنا نعرف نوع الجنين بدرجة عالية من الدقة.

متى يبان نوع الجنين إذا كان ولد

السونار لمعرفة نوع الجنين

الكثير يتساءل متى يبان نوع الجنين اذا كان ولد ؟ في الواقع يتم اللجوء إلى جهاز السونار من أجل معرفة نوع الجنين، حيث إنه يمكنه الكشف عن جنس الجنين بدرجة عالية من الدقة، وذلك بالاعتماد على التصوير بالموجات فوق الصوتية، وفي العادة يتم ذلك من بعد الشهر الرابع وبداية الخامس.

وبالرغم من أن الأعضاء التناسلية الخاصة بالجنين تبدأ بالتطور خلال الأسبوع السادس من الحمل، إلا أنه خلال الثلث الأول من الحمل تظهر الأجنة الذكور والإناث بشكل متشابه، ولكن حينما يحل الأسبوع الثامن عشر من الحمل يتمكن الطبيب من الكشف عن جنس الجنين.

ومن الجدير بالذكر فإن التصوير بالموجات فوق الصوتية هو أحد أبرز الاختبارات الشخصية التي لا تتضمن وجود أي مخاطر على السيدة الحامل أو الجنين نظرًا لأنه غير جائر، ويمكن للطبيب أن ينصح الأم بأن تخضع لهذا الفحص من أجل محاولة تشخيص بعض الأمراض التي قد يصاب بها الجنين مثل المشاكل بالقلب.

متى يبان نوع الجنين اذا كان ولد
متى يبان نوع الجنين اذا كان ولد

عوامل تحدد دقة نتيجة السونار

هناك مجموعة من العوامل التي تحدد دقة النتيجة عند استخدام السونار وتلك العوامل تتضمن: عمر الجنين، ونوع الجهاز الذي يتم استعماله، والطبيب الذي يقوم بإجراء الفحص، وكذلك وضعية الجنين عند عمل الفحص، ، فحينما يكون الجنين نائما بوضعية تحجب أعضائة التناسلية وتجعلها غير واضحة، فلا يتمكن الأطباء من تحديد جنس الطفل بشكل أكيد.

وحينما تتوفر كافة العوامل اللازمة لتحديد نوع الجنين بشكل دقيق وأكيد فإن نتيجة الفحص تكون صحيحة، وفي أغلب الحالات فإن الأمهات يحصلن على نتائج صحيحة بالفعل، والطريقة الوحيدة للتأكد هي الانتظار حتى الولادة.

علامات تحديد نوع الجنين بالسونار

توجد بعض العلامات التي تظهر بالسونار وتمكن الطبيب من تحديد نوع الجنين، وتتضمن تلك العلامات ما يلي:

– عدم ظهور العضو الذكري للجنين: حينما لا يتمكن الطبيب من رؤية العضو الذكري بفحص السونار، فقد تكون تلك علامة على أن الجنين أنثى، ومع ذلك لابد من توافر علامات أخرى لتأكيد هذا الأمر، فتلك العلامة بمفردها لا تكفي.

– رؤية الأعضاء التناسلية الأنثوية: لابد أن يظهر للطبيب الأعضاء التناسلية الأنثوية للجزم بأن الجنين أنثى، وتشمل تلك الأعضاء البظر والشفران، فإذا رآهما الطبيب على جهاز السونار بشكل واضح، فإن فيكون الجنين أنثى.

– رؤية العضو الذكري: في حالة رؤية الطبيب للعضو الذكري على هيئة نتوء خلف الخصيتين أو رؤيته بهيئته بشكل واضح على جهاز السونار، فيكون الجنين ذكر، ولكن يؤثر كل من سن الجنين ووضعيته في قدرة إمكانية رؤية العضو الذكري أثناء الفحص.

متى يبان نوع الجنين اذا كان ولد
متى يبان نوع الجنين اذا كان ولد

فحوصات لبيان نوع الجنين

بعد أن عرفنا متى يبان نوع الجنين إذا كان ولد، وطريقة الفحص بالسونار، دعونا نتعرف على الفحوصات الأخرى المعتمدة طبيًا والتي يتم اللجوء إليها لمعرفة نوع الجنين أيضًا، ومن أبرزها ما يلي:

فحوصات الحمض النووي

فحوصات الحمض النووي ” DNA ” تقوم على أخذ عينة من دم الأم، ويتم فحص تلك العينة بهدف البحث عن جزء من المادة الوراثية الخاصة بالجنين، ويتم بعد ذلك تحديد وجود الكروموسوم الجنسي الذي يحدد نوع الجنين، فإذا تم العثور على كروموسومين X، فإن الجنين يكون أنثى، أما إذا تم العثور على كروموسوم X وآخر Y، فإن الجنين يكون ذكر.

فحص الزغابات المشيمية

بالرغم من أن هذا الفحص يوفر امكانية معرفة نوع الجنين، ولكنه لا يستخدم عادةً لهذا الغرض، بل يتم اللجوء إليه حينما يكون هناك احتمالية لإصابة الجنين بمرض أو اضطراب جيني، حيث إن هذا الفحص يمكن أن يشكل خطرًا على الحمل، ويتم إجراءه في الفترة التي تتراوح بين الأسبوع 10 والأسبوع 13 من الحمل.

يتم إجراء هذا الفحص عن طريق إدخال إبرة بجسد الأم إما عبر البطن أو عنق الرحم، ويتم توجيهها بواسطة الموجات فوق الصوتية، ويتم أخذ عينة من خلايا الزغابات المشيمية التي توجد في المشيمة، وبعد ذلك يتم عمل اختبارات على العينة للعثور على أي كروموسومات مفقودة أو زائدة بالمادة الوراثية.

فحص بزل السائل الأمنيوسي

هذا الفحص مشابه لفحص الزغابات المشيمية في دواعي عمله، والبيانات التي يقوم بتوفيرها، وخطورته، إلا أن الاختلاف الوحيد يكون في الفترة التي يتم إجراؤه بها، حيث يتم إجراء فحص بزل السائل الأمنيوسي أثناء الفترة بين 16- 20 أسبوع من الحمل.

يشيع استخدام هذا الفحص لغرض تشخيص الأمراض الجينية التي تصيب الجنين، ويتضمن إدخال إبرة من خلال بطن الأم لتصل إلى الرحم، ويوجهها الطبيب عن طريق استعمال الموجات فوق الصوتية، ويتم أخذ عينة بسيطة من السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين بالرحم، ثم تستخدم تلك العينة للبحث عن أي كروموسومات مفقودة أو زائدة.

فحص الحمض النووي الخالي من الخلايا

هذا الفحص يقوم بأخذ عينة من دم الأم، حيث إن الأم يكون لديها كمية بسيطة من الحمض النووي الخاص بالجنين، وهذا الفحص يستخدم للكشف عن اصابة الجنين بمتلازمة داون والأمراض الوراثية الأخرى، ويمكن أن يحدد هذا الفحص نوع الجنين خلال التسعة أسابيع الأولى من الحمل.